منتديات طب الإسلامية

مرحبا بك في منتديات طب الإسلاميه ...

    كرة القدم ملك للاعبيها": فلسفة جوارديولا الناجحة

    شاطر
    avatar
    نصر الدين الزبير
    مراقب عام
    مراقب عام

    الدفعة : العاشرة
    عدد المشاركات : 1450
    تاريخ التسجيل : 04/09/2008
    نقاط التمييز : 4389
    التقييم : 5
    دولة الإقامة : السودان

    كرة القدم ملك للاعبيها": فلسفة جوارديولا الناجحة

    مُساهمة من طرف نصر الدين الزبير في الجمعة 15 مايو 2009, 15:00




    في نفس المكان ونفس الظروف التي تمكن فيها مثله الأعلى الهولندي يوهان كرويف من تحقيق أولى كؤوسه ما سمح له بالبقاء في منصبه وتكوين "فريق الأحلام" ، رفع جوسيب جوارديولا أول كأس له بعد عشرة أشهر فقط من تولي الإدارة الفنية لنادي برشلونة الأسباني ليبدأ في تقديم الأدلة على نجاح فلسفته في القيادة.

    وبعد مرور منتصف ليل الأربعاء وبدء الاحتفالات في ملعب "ميستايا" بفوز برشلونة على أثلتيك بلباو 4/1 في نهائي بطولة كأس الملك ، حمل لاعبو النادي الكتالوني مدربهم على الأعناق ، لكن جوارديولا ما لبث أن آثر الابتعاد عن الكاميرات ليترك دور البطولة للاعبيه.


    وحاول جوارديولا /38 عاما/ بعد المباراة أن يبرز أعمدة النجاح الذي حققه "أعجبني بشكل خاص الأسلوب الذي حققنا به الفوز"، بعد أن صرح قبلها: "يقولون إن المباريات النهائية لا تلعب بل تحسم ، وأنا لا أفهم كيف يمكنك الفوز في مباراة دون أن تلعب".


    وحملت كلمات المدير الفني إشادة خاصة بنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي "لا يلعب أبدا بشكل سئ ، هذه هي مبارياته التي تروق له. لاعب كهذا لا يقدر بثمن. لابد أن نسعى إلى إبقائه سعيدا".

    وطالما كان هدف المدرب الكتالوني منح نجمه الأرجنتيني مساحة أكبر من الاستمتاع باللعب ما جعله في سن الحادية والعشرين أفضل لاعب كرة في العالم من وجهة نظر الكثيرين.


    وسجل ميسي هذا الموسم 37 هدفا في مختلف البطولات ليكون الهداف الأول لفريقه ، وبعد أن رفع الكأس الأولى له وهو يحمل على ظهره الرقم "عشرة" مساء أول من أمس الأربعاء ، باتت الفرصة مهيأة أمامه لرفع الثانية بعد أسبوعبن فقط عندما يلتقي برشلونة ومانشستر يونايتد الإنجليزي في نهائي دوري أبطال أوروبا بالعاصمة الإيطالية روما ، في مباراة ستشهد منافسة شخصية بينه وبين البرتغالي كريستيانو رونالدو.


    وكعادته عزا جوارديولا الفضل الأول في الانتصار للاعبين رغم أن أغلبهم لم يحقق شيئا مع الفريق في الموسم الماضي: "إنها لم تكن مباراة لاعب واحد ، كانت مباراة الجميع. أظهرنا شخصيتنا في اللعب على مدى العام. لدي مجموعة رائعة من اللاعبين".


    وأضاف "السبب الأول هو أن لدي لاعبين رائعين ، فكرة القدم تكون معهم. المدرب لا يستحق منحه كل تلك الأهمية".


    ويحاول إيضاح الأمر بشئ من التفصيل والتواضع بقوله "ما هو دوري أنا فيما يفعله ميسي بالكرة. ما يمكنني عمله هو تصحيح المراكز أو توقع شئ ما".


    _________________



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 24 يونيو 2018, 20:43